عفواً «صلاح قوش».. وآخرون

{ لم يكن الفريق أول صلاح عبد الله «قوش»، مستشار رئيس الجمهورية لشؤون الأمن القومي، مضطراً إلى عقد مؤتمر صحفي للرد على تعليق (عابر) ورد على لسان مساعد الرئيس ونائبه لشؤون الحزب، الدكتور «نافع علي نافع»، في سياق رده على سؤال في برنامج إذاعي عن تعدُّد قنوات الحوار داخل (المؤتمر الوطني) مع الأحزاب والقوي السياسية.
{ «نافع» قال إن حوار المستشاريّة لا يمثل (المؤتمر الوطني)، وحديثه صحيح مئة في المئة، بل إن الفريق «قوش» - نفسه - أكد ذلك عندما قال إن حوار المستشارية تم بتكليف من رئيس الجمهورية.
{ ولو كان حوار المستشارية مع بعض القوى يمثل المؤتمر الوطني لما كان (المؤتمر) واحداً من جملة أحزاب، مدعواً، وليس داعياً، شأنه شأن (اللجان الثوريّة) بالخرطوم وأحزاب صغيرة أخرى..!!
{ إذن هو حوار من (نوع خاص) بتكليف (خاص)، خارج أطر وقنوات الحزب الحاكم الذي يمثل المؤسسة السياسيّة للنظام.
{ أمّا حوار المؤتمرالوطني مع حزب الأمة - مثلاً - فهو حوار مؤسّسي، ابتداء من اللجنة المشتركة، وصولاً إلى اجتماعات القمة التي تضم رئيس المؤتمر الوطني المشير «البشير» ورئيس حزب الأمة الإمام الصادق.
{ التوصيف الأخير ينطبق أيضاً على حوار المؤتمر الوطني والحركة الشعبيّة، وفي هذا المحور يرأس الفريق «صلاح قوش» اللجنة المشتركة من جانب المؤتمر الوطني، وقد اجتمعت هذه اللجنة قبل أيام برئاسة مجلس الوزراء، بمشاركة «ياسر سعيد عرمان» ضمن وفد «الحركة»، في إصرار (قبيح) على استمرار سياسة الاستفزاز والاستهانة من قبل «الحركة» تجاه دولة السودان، وحزبها الحاكم، ومجلس وزرائها.
{ كان أولى بالفريق «قوش» أن يعترض على مشاركة صديقه «عرمان» في وفد «الحركة»، لأن الصداقة (بدربها)، والمؤسسيّة (بدربها)!! فبأي صفة يشارك «عرمان» في اللجنة المشتركة المنوط بها (حلحلة) القضايا العالقة بين (الشمال) و(الجنوب)؟!
{ هل يشارك بصفته أميناً عاماً لحزب (قطاع الشمال) في دولة الشمال؟ إذن لماذا لا يشارك في الحوار حزبا الأمة والاتحادي الديمقراطي؟ ربما يشارك «عرمان» بصفته عضواً في الحركة الشعبية (الأم)، بحجة أن الفترة الانتقالية لم تنته بعد، انتظاراً للتاسع من يوليو؟!! إذن لماذا طرد (البرلمان) نواب الجنوب، وأنهى خدمتهم قبل التاسع من يوليو، والفريق «صلاح» عضو في «البرلمان» عن دائرة «مروي» !! وقرار كتلة (الوطني) بالبرلمان جاء بالإجماع، حسب ما قرأنا وسمعنا، ولم نسمع أن الفريق «صلاح» عارض قرار (الكتلة)، أو عقد مؤتمراً صحفياً ليناهض الفكرة قبل أن تصبح قراراً.
{ «نافع» قال إن حوار المستشاريّة لا يمثل (المؤتمر الوطني)، وهو مسؤول الحزب، ولا بد أنه يعرف إن كان الذين ذهبوا إلى المستشاريّة يمثلون أنفسهم أم يمثلون حزبه.
{ وذات الشيء ينطبق على مذكرة المؤتمر الوطني بولاية الخرطوم إلى المركز العام بشأن إطلاق سراح الشيخ «حسن الترابي»، فالمعروف أن (أفرع) الحزب في الولايات لا تخاطب (رئاستها) عبر الصحف، وعلى منابر المؤتمرات الصحفية، وإنما عبر المذكرات (الداخلية).
{ ولا يمكن أن يرد أمين الفئات بالمؤتمر الوطني، الفريق «صلاح قوش»، على رئيسه المباشر في الحزب د. «نافع»، عبر مؤتمر صحفي!!
{ ولا يستقيم أن يزايد فرع الحزب في ولاية الخرطوم على (الرئاسة)، ليبدو للرأي العام أكثر ليبرالية والتزاماً بالحريات وحقوق الإنسان على خلفيّة قضية «الترابي»!!
{ ربما طالعتم في مقال الأمس انتقادي لدكتور «نافع» في جزئية تتعلق بالحوار مع حزب (الأمة)، لكنني لستُ مسؤولاً في الحزب بولاية الخرطوم، أو البحر الأحمر، بل لستُ عضواً حتى، كما قال أمين الاتصال التنظيمي بالخرطوم أيام معركة الانتخابات (الساخنة) بالدائرة 13 - الثورة الغربيّة!
(في ذمَّتك يا دكتور نافع.. متفلِّت أنا.. وللاَّ الجماعة ديل؟!)
{ عزيزي الفريق أول «صلاح قوش».. أرجو أن (تستقيل) من تكليف الرئيس لكم بالحوار مع القوى السياسيّة، تجاوزاً للحرج، وعملاً من أجل وحدة الصف، فبلادنا (الفيها مكفّيها)، وأرجو أن (تركِّز) وتتفرَّغ - تماماً - لملفات القضايا العالقة مع دولة الجنوب، وصولاً إلى اتفاقيّات نهائيّة.. شافية.. وكافية، ابتداء من ترسيم الحدود إلى البترول.. إلى «أبيي»، فإن إنجازكم في حل مشكلة «أبيي» العصيّة لا يماثله (مليون اتفاق) مع أحزاب صغيرة، لا وزن لها.. ولا قيمة.
{ ودمتم لخدمة البلاد والعباد.

أضف إلى: FaceBook Add to Technorati Add to your del.icio.us Digg this story Add to Technorati

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (19 مرسل):

م صديق الخليفة في 2011/04/25 - 22:00
avatar
إن شاء الله أجن وأذيذ في الجن بس يفهم الناس منو الشاقينا الحكومة و لا المعارضة
مقبول مرفوض
0
تاج السر في 2011/04/25 - 22:41
avatar
عارف ياالهندى وانت قلت انك سميت على اعظم رجال الختمية الختمية يقولون (ياربى بهم وباهليهم عجل بالنصر وبالفرج واشغل اعدائى بانفسهم ) يعنى ثورة اسكريم مامحتاجين فدعوات الختمية تكفينا
مقبول مرفوض
-4
حسكو في 2011/04/25 - 23:31
avatar
دكتور نافع بعنتريتة يصرح ويدلي بالمثير ونتقد صلاح قوش ورئاسة الجمهورية تقف صامتة ولاتحرك ساكنا ٠ياناس كفاية مهازل وكفانا تباغض وكفانا قبلية وجهوية ٠يادكاترة ويامهندسين يامن قلتم نحن الفهم والعقل المدبر ماهكذا تحل الامور٠هل كان رسول الله صلي الله عليه وسلم ٠يحل مشاكل رعيتة بهذا الاسلوب ٠سئل احدهم ماهو مقدار الرجل قال مقدار الرجل اتزانة ونزاهتة ونخوتة٠كهذا يكون الرجل ٠وقال احدهم )وإن الذي بيني وبين بني ابي و بنين بني عمي لمختلف جدا فأن هم اكلوا لحمي وفرت لحومهم وإن هم هدموا مجدي بنيت لهم مجدا(
مقبول مرفوض
-2
osman khairy في 2011/04/26 - 00:12
avatar
تحيات وسلامات........
الاستاذ:الهندي
هذا مايدل علي الخلافات داخل أروقة الحزب الحاكم (المستترة)بين الكبار هذه المرة
وياسبحان اللة..
قوش يدعوا الي الحوار والدكتور ()يريد النفراد ولاصوة يعلوا فوق صوته وين الديمقراطية
وهم الامتداد (ض ح وي)
استاذنا: انت مقالك اليوم لم يكن محايدآ وأنه مايلآ ميول صوب قبيلة الجعلية
وياتري اين شيخ علي (من هذه الصدمات)
الجهوية والقبلية التي زرعوها في ربوع هذا البلد الحبيب (سيحصدونها)
مقبول مرفوض
0
صلاح الدين محمد ابكر في 2011/04/26 - 00:31
avatar
استاذنا الهندي عذالدين اقولها بكل صراحة الاهرام ليست الصحيفة بل انت الاهرام يااهرام سودانا ونقول لك انطلق وعقبال الشمعة الترلييييون.
مقبول مرفوض
-2
حمدان في 2011/04/26 - 00:52
avatar
ليت الاخ قوش يقرأ هذا المقال حتى يعرف نفسه بأنه يعارك في غير معترك. وهذا ان دل على شئ انما يدل على غياب المرجعية داخل الحزب التي تلزم كل شخص حدوده.
وشكراً اخي الهندي على النصائح الغالية
مقبول مرفوض
0
د.أزهرى السنوسى في 2011/04/26 - 01:06
avatar
ليس غريبا أن يكون هنالك إختلاف بين أشخاص فى حزب واحد حول قضيه بعينها, وهذه من شيم الديمغراطيه وحرية الرأى والرأى الأخر , ونحن لانريد لساستنا أن يكونوا تابعين لشخص واحد أو أن يتحركوا بالريموت كنترول, فهذا الخلاف محمده لهم.
لكن الذى لانريده أن يتحول إختلاف وجهات النظر للمنابر الإعلاميه من بداياته قبل أن يناقش ويتحاور فيه فى أجهزة الحزب للخروج بالقرار الصائب.
مقبول مرفوض
0
هاشم في 2011/04/26 - 01:22
avatar
دا ما وقت الخلاف ياقادة الحزب الحاكم حتي لايشمت فيكم الأعداء
مقبول مرفوض
0
حسكو في 2011/04/26 - 02:01
avatar
لو كان يقصد الدكتور نافع تهميش صلاح قوش فقد اخطأ وإن اراد تهميش بني شايق فقد اصطدم بجدار سميك وفولاذي لان بني شايق لديهم خيرة الفرسان في الميدان٠ولديهم تاريخ ناصع منذ فجر بذوق شمس السودان الاول وطيلة هذة الفترة يقدموا الغالي والنفيس من اجل هذا الوطن ٠ولكن مااظن ان الدكتور نافع يقصد هذا لانه حكيم٠
مقبول مرفوض
-2
osman mohamed في 2011/04/26 - 02:04
avatar
حقيقه اسلم الهرم الكبير الهندى عزالدين وانشاء الله دائما تدلى بنصايح لهذه الفائه من الحكومه ودا ما ذمن للخلاف نحن محتاجين للوحده بعد الانفصال ومحتاجين لحل قضايا اهم واعظم من التفاوض مع حزب الامه القومى بعد ان باع الحزب فى فترة الانتخابات وانسحابه بعد ان دفع له مبلغ وغدره اذا باع رئيس حذب الامه حزبه فهذا انه سيبيع السودان لا محال نمشى نحل المساله العالقه مع الحركه الشعبيه حول ابييى افضل من مناقشة احذاب لا تساوى شياء ضد الموتمر الوطنى ... ودمتم
مقبول مرفوض
0
1 2 next المجموع: 19 | عرض: 1 - 10

أضف تعليقك comment

  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
قيم هذا المقال
3.13