الـخـــاتم الفضِّـــي .. زينـــة رجـــال الــســـودان الـتـاريخـيَّة

الخرطوم - علاءالدين ابوحربة

من مكملات الزينة الرجالية في السودان، قديما وحديثاً، (خواتم الفضة)، التي يلبسها الصبيان والشباب وحتى كبار السن، وإن كان للبسها مدلولات إضافية في بعض الأحيان، كالخطوبة والزواج..
لذا كان من الطبيعي أن نجد الخاتم الفضي منقوشاً في ذاكرة وتراث الشعب السوداني.. ووجد طريقه حتى إلى الأغنيات.. كرائعة المخضرم صلاح ابن البادية: (فقدي الليلة في الياقوت.. خاتمي الجنن البنوت).. كما تغنى المبدع عبد الوهاب الصادق برائعته (بياع الخواتم وين.. يلا قولوا يا حلوين.. يختار كلو زول خاتم وننقش بالفرح حرفين).. ولهذه العادة الرجالية (لبس الخواتم الفضية) تاريخها وإرثها.. منذ عهد النبوة، إذ اتخذ الرسول صلى الله عليه وسلم خاتم فضة.. كما أن هناك بعض المعتقدات الشعبية بأن الخاتم الفضي يحفظ من العين ويحمي من الكوابيس.. غير أنه مع اختلاف الدوافع يبقى الإجماع على جمالية تزيين اليد بالخاتم الفضي..
{ مسميات مختلفة
هذه الزينة لها سوق رائج.. تفنن تجارها في تقديم كل ما يجذب ويسر العين.. وأضافوا لها أحجارا كريمة.. لكن: من أين تُستورد هذه الخواتم.. وما هي أسرارها.. وأشكالها وأسعرها؟
(الاهرام اليوم) غاصت في عالم الخواتم الفضية الذي يحتل جزءاً من مقدراً مجاوراً لغريمه أو صديقه (الذهب).. في ما يُعرف وسط الخرطوم بـ (عمارة الدهب).. و(دردشت) مع التاجر «عثمان إبراهيم» الذي بدأ حديثه بالسعر.. موضحاً أن جرام الفضة تتراوح قيمته من (12) إلى (15) جنيهاً.. ثم عرَّج بنا إلى الدول التي تُستورد منها الخواتم، وقال إنها: تركيا، مصر، وسوريا. وقال محدثنا قال إن للخواتم تسميات، بعضها منسوب إلى دول أو مناطق، فتسمع: إيراني، تركي، يمني، كعكول..
{ زمرُّد وبلاستيك!
محدِّثنا قال: إن الأحجار الكريمة وجدت طريقها إلى مقدمة الخواتم كإضافة جمالية، ومنها الزمرد، العقيق، والياقوت، في حين أن هناك خواتم (فواريصها) من البلاستيك.. وأغلى أنواع الأحجار الكريمة هو الزمرد، الذي يصل الخاتم الذي يتحلَّى به إلى (250) جنيهاً.
{ فوائد أخرى
ويرى «إبراهيم» أن للفضة فوائد أخرى منها قياس الأملاح بالجسم وامتصاصها.. وقال إن البعض يعتقد أنها تمنع الكوابيس.. في حين يجنح آخرون إلى معتقدات أخرى ما أنزل الله بها من سلطان..!
{ خاتم بطد..!
الأعياد هي الموسم الأعلى بيعاً - كما قال محدثنا - والشباب هم الأكثر إقبالاً على الخواتم.. وأيضا الفتيات اللاتى يشترين الفضة لإهدائها، وكثيرات منهن يطلبن كتابة أسماء عليها.. فيما أن أكثر أنواع الخواتم طلبا (خاتم بطد) الذي يسمى بخاتم سليمان، ويحمل نقشاً في سطحه من تسعة أرقام، إذا ضربتها من اي اتجاه يساوي الناتج الرقم (15).

أضف إلى: FaceBook Add to Technorati Add to your del.icio.us Digg this story Add to Technorati

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 مرسل):

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك comment

  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
قيم هذا المقال
0